على بريطانيا أن تطأطئ رأسها خزيا مما نشهده في غزة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن على بريطانيا أن تطأطئ رأسها خزيا مما نشهده في غزةوالان مع اهم تفاصيل الخبر

قال رئيس الوزراء الاسكتلندي، حمزة يوسف، إن على الحكومة والمعارضة البريطانية أن تطأطئ رؤوسها خزيا ونحن نشهد مجزرة يقتل فيها آلاف النساء والأطفال أمام أعيننا في قطاع غزة.
وأرفق حمزة يوسف في تدوينته عبر منصة “اكس” باقتباسات من رسالة بعث بها زعيم الحزب الوطني الاسكتلندي في البرلمان البريطاني ستيفن فلين إلى رئيس وزراء بريطانيا ريشي سوناك وزعيم “حزب العمل” المعارض كير ستارمر، يحثهما على دعم دعوات وقف فوري لإطلاق النار في غزة.

وذكر يوسف في المنشور أن إحجام كير ستارمر وسوناك عن الدعوة إلى وقف فوري لإطلاق النار “لن يُنسى أو يُغفر لهما أبدا”.

وتابع: “على الحكومة البريطانية ومعارضة حزب العمال أن تطأطئ رؤوسها خزيا ونحن نشهد مجزرة يُقتل فيها آلاف النساء والأطفال أمام أعيننا”.
ودخلت الحرب في قطاع غزة يومها الـ129، على وقع قصف عنيف واشتباكات في مدينة رفح الجنوبية، وتحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن أن الجيش الإسرائيلي “يعاني من وضع صعب في خان يونس بعد تعرضه لكمين كبير جدا”.

وأعلنت وزارة الصحة في غزة ارتفاع حصيلة ضحايا القصف الإسرائيلي والعمليات البرية في قطاع غزة إلى 28340 قتيلا، والجرحى إلى 67984 منذ بدء الحرب.

وفي المقابل أعلن الجيش الإسرائيلي ارتفاع العدد الإجمالي للقتلى في صفوفه إلى 229 قتيلا منذ بدء العملية العسكرية البرية في القطاع في 27 أكتوبر، و566 قتيلا منذ السابع من أكتوبر.

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

حاصل علي كلية الدراسات الإسلامية جامعه الازهر الشريف في القاهرة احب كتابة الأخبار والتريندات

‫0 تعليق

اترك تعليقاً