عم ينهي حياة نجل شقيقه بالدقهلية ثأرًا لأخيه

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

شكرا على متابعتكم خبر عن عم ينهي حياة نجل شقيقه بالدقهلية ثأرًا لأخيهوالان مع اهم تفاصيل الخبر

شهدت قرية كفر الكردي بمحافظة الدقهلية، نشوب مشاجرة بين عم وأبناء شقيقه أسفرت عن قيام الأول بإطلاق النار على ابن أخيه، ما أودى بحياته وتدخل شقيق المتوفى للثأر من عمه وتخلص منه بطلقات نارية من بندقية خرطوش، وجرى نقل جثماني المتوفين إلى مشرحة مستشفى المنصورة الدولي وضبط الثالث.

كان اللواء مروان حبيب، مدير أمن الدقهلية، قد تلقى إخطارا من اللواء محمد عز، مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ للعميد أحمد عبدالسميع، مأمور قسم شرطة الكردي، من بعض الأهالي بكفر الكردي بحدوث مشاجرة بين  شخص وأبناء شقيقه ووجود متوفيين.

انتقل ضباط وحدة مباحث قسم شرطة الكردي إلى مكان الواقعة، وبالفحص تبين أن طرف أول يدعى “رضا.ع.م.ح”، 44 عاما، عاطل، ومقيم قرية البكري مركز منية النصر وتوفي على إثر إصابته بعدة طلقات خرطوش، ونجل شقيقه “فارس.ح.ع.م”،21 عاما، دون عمل متوفى على إثر إصابته بطلق ناري بالجانب الأيسر من الصدر ووجود فتحتي دخول وخروج، وإصابة شقيق المتوفى الثاني ويدعى “رضا”، 19 عاما، عاطل ويقيمان كفر الكردي دائرة القسم.

وتبين من الفحص حدوث مشادة كلامية بين الطرفين لوجود خلافات مالية بينهم أطلق على إثرها الأول عيارا ناريا من طبنجة بحوزته أحدث إصابة نجل شقيقه “المتوفى الثاني”، التي أودت بحياته، وقيام المصاب الثالث بإطلاق النار من بندقية خرطوش بحوزته تجاه الأول أحدث إصابته التي أودت بحياته.

بتقنين الإجراءات تمكنت قوة من ضباط مباحث قسم شرطة الكردي بقيادة العميد احمد شبانة رئيس فرع البحث الجنائي من ضبط المتهم وبحوزته السلاحين المستخدمين في الواقعة “بندقية خرطوش، طبنجة”، واعترف بارتكابه واقعة القتل لذات السبب.

تحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة وأخطرت جهات التحقيق التي باشرت التحقيقات. 

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!

حاصل علي كلية الدراسات الإسلامية جامعه الازهر الشريف في القاهرة احب كتابة الأخبار والتريندات

‫0 تعليق

اترك تعليقاً